في دراسة علمية ” مرض خدش القطة ” قد يؤدي الى الوفاة…

آخر تحديث : الجمعة 14 أبريل 2017 - 11:47 مساءً
2017 04 15
2017 04 14

كشفت دراسة علمية جديدة، اجراعا مركز السيطرة على الامراض والوقاية في الولايات المتحدة، ان القطط الصغيرة قد تنقل الى اصحابها عدوى تعرف ب ” مرض خدش القطة “.

وفي تفاصيل هذه الدراسة، التي نشرتها صحيفة ”  الاندبندنت ” البريطانية، تنقل هذه العدوى عن طريق البراغيث، تو من خلال الاحتكاك المباشر بالقطط الصغيرة او المشردة، اونتيجة التعرض للخدوش والعض من قبلها. وتسبب العدوى حمى شديدة، وتؤدي الى ظهور بثور ومضاعفات، قد تكون خطيرة في بعض الحالات، وتؤدي الى الوفاة.

واظهرت هذه الدراسة التي امتدت لثماني سنوات وشملت 13 الف اصابة ب ” مرض خدش القطة “، ان العدوى منتشرة اكثر مما هو متوقع، وبخاصة في المناطق الدافئة، حيث تتكاثر البراغيث وتنتشر بسهولة. وتبين ان الاطفال الذي تتراوح اعمارهم بين الخمس والتسع سنوات، هم الاكثر عرضة للاصابة بالعدوى.

من جهتها، صرحت الدكتورة كريستينا نيلسون التي شاركت في الدراسة، انه يجب التركيز على الوقاية من هذا المرض، مشددة على ضرورة غسل اليدين بعد الاقتراب من الحيوانات الاليفة عموما، والقطط الصغيرة على الخصوص.