لا وجود لدليل على ان قائد الطائرة التي تحطمت في اليمن قد لقي حتفه

آخر تحديث : الخميس 14 مايو 2015 - 1:01 صباحًا
2015 05 14
2015 05 14

وكالات قال الجيش المغربي يوم الأربعاء إنه لا يوجد دليل على أن قائد الطائرة المقاتلة اف-16 التي تحطمت أثناء ضربات جوية في اليمن لقي حتفه وإن عمليات البحث عنه ما زالت جارية. وينفذ التحالف الذي تقوده السعودية والمدعوم من الولايات المتحدة ضربات جوية ضد الحوثيين ووحدات الجيش المؤيدة للرئيس السابق علي عبد الله صالح منذ 26 مارس بهدف اعادة تثبيت حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي. وفقدت طائرة اف-16 مغربية كانت تشارك ضمن عمليات التحالف الأحد الماضي لكن مصير قائدها ما زال مجهولا. وقالت قناة المسيرة التلفزيونية التابعة للحوثيين يوم الاثنين إن المدافع المضادة للطائرات أسقطت الطائرة في منطقة وادي نشور النائية في محافظة صعدة الشمالية الغربية وهي معقل للحوثيين على حدود السعودية. ولم يتضمن ذلك التقرير التلفزيوني خبرا عن الطيار. وقالت القوات المسلحة المغربية في بيان نقلته وكالة المغرب العربي للأنباء إنه لم يؤكد دليل رسمي موت قائد الطائرة اف-16 بعد التحطم. وأضاف البيان أن التحليل أظهر أن صور الطيار ولقطات الحادث التي نشرت على مواقع انترنت ومواقع التواصل الاجتماعي ربما حدث بها تلاعب. وأدان البيان نشر صور الطيار في وسائل الاعلام المغربية قائلا انه تصرف يمكن ان يعرض حياته للخطر. وأعلن المغرب دعمه للسعودية في بداية العملية وله طائرات اف-16 متمركزة في الامارات. وقبلت جماعة الحوثي المهيمنة في اليمن هدنة انسانية مدتها خمسة أيام اقترحتها السعودية يوم الاحد لكن قالت انها سترد على اي انتهاكات للهدنة. (اعداد عماد عمر للنشرة العربية – تحرير أحمد حسن)