لجنة تقنية تحل بالمركب الديني والثقافي والإداري بتارودانت

آخر تحديث : الجمعة 2 يناير 2015 - 12:34 صباحًا
2015 01 02
2015 01 02

دنيا بريس/ موسى محراز فقد علم من مصادر خاصة أن اللجنة التقنية لتتبع ومواكبة الأشغال بالمركبات الدينية والثقافية والإدارية، التابعة لوزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية، قد حلت بعد زوال يوم الخميس فاتح دجنبر من سنة 2015، بالمركب الديني والثقافي والإداري بمدينة تارودانت، وذلك من اجل معاينة وتتبع أشغال بناء المركب، هذا وقد توجت الزيارة للجنة سالفة الذكر بالاطلاع على مختلف المراحل التي مر منها المشروع الهام ومدى نسبة تقدم انجازه، الزيارة لهذه المعلمة الدينية وحسب نفس المصدر، عقد اجتماع موسع حضره كل من ناظر الأوقاف ومندوب الشؤون الاسلامية بالإقليم، تدارس من خلالها الحضور على كافة الترتيبات الخاصة لجعل المعلمة الدينية قائمة الذات في وقتها المحدد. وللإشارة فان المركب الديني والثقافي والإداري والذي اشرف جلالة الملك محمد السادس على وضع الحجر الأساس لبناء المعلنة الدينية بغلاف مالي قدره 36 مليون درهم، فقد شيد على مساحة تناهز 17760 متر مربع، ويضم جناحا إداريا به مقر المجلس العلمي المحلي للمدينة، مقر المندوبية الإقليمية للشؤون الاسلامية، مسجد يتسع ل 1500 مصلي، سكنين وظيفيين للقيمين الدينيين.