لسعة عقرب تؤدي بحياة فتى بقلعة السراغنة

آخر تحديث : الأحد 19 يوليو 2015 - 10:52 صباحًا
2015 07 19
2015 07 19

في زمن الحديث على العناية بصحية المواطنين، وتوفير الاليات لانفاذ حياتهم من الخطر، وبعد تسجيل وفاة امراة نتيجة لسعة عقرب بدوار اولاد الغزواني ضواحي قلعة السراغنة، نفس المصير وبنفس الطريقة لقي فتى لم يتجاوز سنه السابعة عشرة من العمر مصرعه متاثرا بمضاعفات سم عقرب، صباح يوم عيد الفطر وهو تحت العناية المركزة بقسم الانعاش بالمستشفي الاقليمي بالمدينة. هذا وقد تم تشييع جثمان الضحية الى مثواه الاخير بعد عصر اليوم نفسه في جو مهيب تخللته استنكارات عدد من ابناء الدوار الذي راوا نوعا من التقصير من طرف الجهات المسؤولة فيما يخص عدم توفير الادوية المضادة للسموم وفتح قسم خاص بالمستوصفات لاستقبال حالات لسعات العقارب والثعابين وجميع الحشرات المسمومة.