لصوص أعادوا المسروقات بعد أن تبين لهم أنها تعود ليتامى جمعية خيرية

آخر تحديث : الإثنين 29 ديسمبر 2014 - 1:50 مساءً
2014 12 29
2014 12 29

دنيا بريس قام مجهولون بالسطو على سيارة موظفة في جمعية ” فلادماما” ليلة عيد النصارى في مدينة فلاديفوستوك غير أنهم لم يكتفوا بسرقة مقتنياتها الشخصية فحسب، بل أيضاً 55 هدية لليتامى. وأكدت رئيسة الجمعية سفتلانا كانيا لصحيفة ” نوفييه إزفيستيا ” أنه بعد بضع ساعات، تم العثور على الهدايا في الميتم. وكانت النهاية أشبه بقصص الأحلام لهؤلاء اليتامى البالغ عددهم أكثر من 1500 طفل. ومن خلال التحريات في شان العثور على العلب المسروقة، تبين اللصوص الذين نفذوا العملية، اعادوها كاملة دون التأكد من محتواها إلى الميتم، وذلك عندما اكتشفوا أنها تحتوي على هدايا نهاية السنة ليتامى، بحسب ما كشفت جمعية خيرية روسية الجمعة. هذا وقد علقت سفتلانا كانيا رئيسة الجمعية على الحادثة بالقول ” أظن أن اللصوص كانوا على عجلة من أمرهم ولم ينظروا إلى محتوى العلب المسروقة من السيارة. وهم قد رأوا على الأرجح رمز الجمعية على العلب وأدركوا انها هدايا لليتامى، فعذبهم ضميرهم وأعادوها”.