لقاء حواري لتشجيع المشاركة المواطنة للشباب في الحكامة المحلية بطنجة

آخر تحديث : الثلاثاء 1 نوفمبر 2016 - 1:32 مساءً
2016 11 01
2016 11 01

يأتي اللقاء الحواري الذي ينظمه مجلس القيادات الشابة بطنجة، الذي أنشئ في إطار أنشطة مشروع “تشجيع المشاركة المواطنة للشباب في الحكامة المحلية بمدينتي طنجة وتطوان”، المنجز من طرف منظمة البحث عن أرضية مشتركة بشراكة مع الجمعية المغربية للمحافظة على البيئة والتنمية المستدامة بطنجة والمنضوية تحت برنامج فرصتي ” فرص ملائمة لتعزيز التطوير الذاتي للشباب” المنجز من طرف المنظمة الدولية للهجرة بتعاون مع منظمة البحث عن أرضية مشتركة المغرب ودعم من “الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية”. والذي سيعرض مشكل البطالة الذي يعاني منه شباب مدينة طنجة و كيف للتكنولوجية الحديثة أن تساهم في تقليص نسبة البطالة، عنوان اللقاء الحواري : التجارة الإلكترونية حلّ بديل للبطالة أم وهم مغر. يرجع سبب اختيار أعضاء وعضوات مجلس القيادات الشابة بطنجة لموضوع التجارة الإلكترونية كحل بديل للبطالة إلى الدراسة التي قام بها أعضاء وعضوات المجلس على مستوى عدة أحياء بالمدينة، وكذا الإحصائيات الدقيقة المصرّح بها من طرف المندوبية السامية للتخطيط و التي تعبّر بالمجمل عن التصاعد السريع لنسبة البطالة بين أوساط الشبان والشبّات المتراوحة أعمارهم بين 18 و 30 سنة. فخلال محاولات المغرب لمسايرة التقدم التكنولوجي العالمي، اندمج بكل قطاعاته وأفراده في لغة الأرقام و الرموز و أصبح يتعامل بالبطاقات الرقمية والحسابات البنكية والمواقع الرسمية للمؤسسات الحكومية والجماعات المحلية، كما انفتح على أنظمة اقتصادية حديثة، وسهّل على مواطنيه ومواطناته الدخول والاندماج في سوق الشغل عبر تأسيس والإشراك في المقاولات الذاتية والتجارة الإلكترونية… إنه لأمر مؤسف أن ترى نافذة كبيرة، يمكن تدخل علينا أشعة الشمس ورائحة النجاح والاستقلال المادي لمعظم الشبان والشبّات، لكنها مغلقة بسبب عدم الدراية الكافية بآليات العمل ونقص في القدرات الشخصية لدي شبّان وشبّات مدينة طنجة لها خاصة والمغربي عامة وكيف يمكن له فتحها و استعمالها.