لهذا السبب تم تعليق عضوية نائبة مسلمة في مجلس العموم البريطاني

آخر تحديث : الخميس 28 أبريل 2016 - 10:25 صباحًا
2016 04 28
2016 04 28

أعلنت النائبة العمالية المسلمة في مجلس العموم ناز شاه، استقالتها من منصبها كمساعد لوزير الخزانة في حكومة “الظل” البريطانية، كما تم تعليق عضويتها البرلمانية، وذلك بعد الضجة التي أثارتها بعد تصريحات (معادية للسامية)، طالبت فيها بنقل إسرائيل إلى الولايات المتحدة.

وقال زعيم حزب العمال البريطاني جيريمي كوربين اليوم الأربعاء أن عضوية النائبة ناز شاه عٌلقت في الحزب بعد ان قبل اعتذارا منها وهو الاعتذار الرابع.

وفي أعقاب اجتماع ثان للنائبة عن منطقة برادفورد الغربية تم الاتفاق على تعليق عضويتها (إدارياً) لفتح المجال أمام التحقيق معها بسب تغرديدات على (فيسبوك) اعتبرت معادية للسامية.

و في أعقاب اجتماع ثان مع زعيم حزب العمل، وعضوية برادفورد الغربية النائب العمالي في “علقت إداريا” بالاتفاق المتبادل السماح بإجراء تحقيق لتأخذ مكان.

وواجه زعيم حزب العمال انتقدات واسعة بسبب ما صدر من النائبة العمالية التي قدمت أيضاً اعتذاراً لنشرة (الأخبار اليهودية) كما قالت إنها شطبت أية تعبيرات على موقعها فيه معاداة للسامية.

وجاء قرار تعليق عضوية ناز شاه بعد ان انتقد زعيم حزب المحافظين/ رئيس الحكومة ديفيد كاميرون، زعيم حزب العمال لفشله في اتخاذ إجراءات ضد النائبة وزميلتها وزيرة الطاقة في حكومة الظل ليزا ناندي لعدم اتباعهن قواعد السلوك في الحزب.

وكشف النقاب أن الخريطة التي يقول عنوانها ان على إسرائيل أن تنتقل الى الولايات المتحدة كحل للنزاع الإسرائيلي الفلسطيني كانت نشرت البوست العام 2014 على (فيسبوك) اي قبل انتخاب ناز شاه لعضوية مجلس العموم.

وأضافت ناز شاه: الولايات المتحدة لديها “الكثير من الأراضي” لاستضافة إسرائيل كولاية رقم 51، والسماح للفلسطينيين بـ”الحصول على حياتهم والعودة أرضهم”. تكلفة النقل وقالت إن الإسرائيليين سيكونون في موضع ترحيب وآمنين في الولايات المتحدة، في حين أن “تكلفة النقل” ستحتاج أقل من 3 سنوات من دعم واشنطن لإنفاق وزارة الدفاع الاسرائيلية.