لهذه الاسباب إيطاليا تتوعد مصر بإجراءات حاسمة

آخر تحديث : الأربعاء 6 أبريل 2016 - 2:47 صباحًا
2016 04 06
2016 04 06

أعلنت إيطاليا يوم  امس الثلاثاء أنها ستتخذ إجراءات «فورية وملائمة» ضد مصر إذا لم تتعاون الحكومة المصرية بشكل كامل في الكشف عن الحقيقة وراء مقتل الطالب الإيطالي جوليو ريجيني.

وكان ريجيني اختفى من شوارع القاهرة في 25 يناير وعثر على جثمانه وعليها آثار تعذيب في حفرة بمدينة 6 أكتوبر في الثالث من فبراير.

وقال وزير الخارجية الإيطالي باولو جنتيلوني للبرلمان «إذا لم يطرأ تغير في المسار (الذي تتخذه السلطات المصرية) فإن الحكومة مستعدة للتصرف واتخاذ إجراءات ستكون فورية وملائمة».

وأعلنت النيابة العامة المصرية اليوم الثلاثاء أن فريقا من أعضاء النيابة ورجال الشرطة سيسافر إلى روما غد الأربعاء لعرض آخر مستجدات التحقيقات في قضية مقتل الطالب الايطالي جوليو ريجيني.

كان ريجيني (28 عاما) طالب دكتوراه في جامعة كامبريدج البريطانية يعد في مصر اطروحة حول الحركات العمالية عندما اختفى في وسط القاهرة في 25 يناير ليعثر على جثته بعد تسعة أيام وعليها اثار تعذيب.

وأظهر تشريح ايطالي للجثة في اعقاب وصول جثمانه إلى روما، انه قتل اثر تعرضه لضربة قوية في اسفل جمجمته واصابته بكسور عدة في كل انحاء جسده.

وفي 25 مارس، اعلنت وزارة الداخلية المصرية انها تمكنت من تصفية خمسة اشخاص كونوا “تشكيلا عصابيا تخصص في اختطاف الأجانب وسرقتهم بالإكراه” وأن ريجيني كان من ضحاياهم. لكن السلطات الايطالية وعائلة الطالب رفضت هذه الفرضية.

وحذر رئيس الحكومة الايطالي ماتيو رينزي بان بلاده “لن ترضى بقصة مؤاتية” للسلطات المصرية.

وكتب وزير الخارجية الايطالي باولو جنتيلوني في تويتر “ايطاليا تصر: نريد الحقيقة