محكمة القاهرة الإقتصادية توجه ضربة قاصمة للفنان عمر دياب والسبب..

آخر تحديث : الأحد 27 نوفمبر 2016 - 10:21 صباحًا
2016 11 27
2016 11 27

حدث هام شهدته يوم أمس السبت محكمة القاهرة الإقتصادية، فبعد شد وجذب قررت الأخيرة إحالة الدعوى رقم 1381 لسنة 2016، إلى لجنة الخبراء التابعة لذات المحكمة، لتحديد قيمة الأضرار التي تكبدتها شركة روتانا للصوتيات والمرئيات، جراء التصرف اللا مسؤول  الذي صدر عن الفنان المصري عمر دياب بسبب بثه مصنفات محسوبة على الشركة المذكورة على قناة اليوتيوب، وذلك دون الرجوع أو التشاور مع الطرف المنتج لهذه الأعمال، هذا التصرف الأحادي الجانب استفز القائمين على شركة روتانا الذين اتهموا عمر دياب بعدم التزامه ببنود العقد المبرم بينهما، وبناء عليه طالبت الشركة المتضررة كتعويض مبلغ وقدره 400 ألف دولار أمريكي، وهو الأمر الذي ستقرر فيه لاحقا لجنة الخبراء الذي بات ملف هذه القضية بين أيديها.

الأغاني المعنية بالأمر، والتي طرحت على قناة اليوتيوب دون تصريح  مسبق نذكر منها: “عايش معاك” و“ورضيت” و“ليلي نهاري” و “بقدم قلبي”…

وبهذا القرار الصادر اليوم عن محكمة القاهرة الإقتصادية، تكون الأخيرة قد أيدت الحكم السابق الصادر لصالح الشركة المعنية من أجل الحفاظ على حقوقها، حيث قضت المحكمة بوقف تداول وبث مصنفات فنية تملكها روتانا ، ومنع عمر دياب من نشر أغاني مملوكة للشركة على قناته الرسمية على موقع اليوتيوب .