مرتكب جريمة سيدي بوموسى في قبضة رجال الدرك باولاد تايمة

آخر تحديث : السبت 28 فبراير 2015 - 1:23 صباحًا
2015 02 28
2015 02 28

دنيا بريس/ موسى محراز تمكنت عناصر المركز الترابي لدى درك اولاد تايمة، وفي اقل من اربعة وعشرين ساعة من ساعة العثور على جثة شاب باحد الدواوير التابعة للجماعة القروية سيدي بوموسى، ليلة الخميس /الجمعة، من القاء القبض على المتهم الرئيسي في ارتكابه للجريمة، والتي ذهب ضحيتها شاب من ابناء الجماعة القروية نفسها. اما ايقاف واعتقال المتهم وحسب مصادر موثوقة، فقد جاء بعد قطع المسافة الكيلومترية والفاصلة بين اولاد تايمة وبلدية اغرم شمال تارودانت. فعلى اثر المعطيات التي توصلت بها العناصر الامنية وهي تستمع لشهود عيان بمسرح الجريمة فور العثور على جثة الهالك، تاكد لها أي العناصر الامنية بالملموس ان المشتبه به احد ابناء المنطقة، وقد توارى عن الانظار دقائق قليلة من العثور على جثة الهالك وسط بركة من الدماء، وعليه فقد كانت كل اصابع الاتهام تشير الى المتهم بعينه مع تحديد هويته كاملة، خاصة وان هذا الاخير له حقد دفين بالضحية، تربى داخل صدر المتهم بعد ان وصلت الى علمه اخبار مفادها كون الضحية قيد حياته كان يظل يراود شقيقة المتهم عن نفسها في غياب هذا الاخير، الشيء الذي جعله يفكر في الانتقام لشرف عائلته عامة ودفاعا عن شرف سمتعته بالدرجة الاولة، وهو الامر الذي دفع للتفكير في الانتقام من الضحية، وعليه استغل الجلسة الخمرية التي كانت تجمع بينها وكما سبقت الاشارة الى ذلك، وقام بتصفية الهالك جسديا بواسطة الة حادة، حيث سدد المتهم للضحية عدة طعنات على مستوى البطن، كانت سبب في وفاته على الفور، وبعد ان خلا له الجو، لاذ بالفرار قبل ان يقع في قبضة المصالح الامنية، وكانت وجهته مدينة اغرم حيث يعمل هناك، وعلى اثر المعطيات المتوصل بها، تقرر في حينه ارسال فرقة امنية اتجاه اغرم، وتنفيذا للخطة التي تم رسمها للايقاع بالمتهم، وعلى اثر كمين لهذا الاخير على مستوى الورشة التي يعمل بها المبحوث عنه المتهم بارتكابه للجريمة، تمكنت الفرقة الامنية مؤازرة بعناصر دركية محسوبة على المركز الترابي للاغرم، من فكل لغز الجريمة التي اهتزت لها جنبات الجماعة القروية، وباعتقال المتهم واحالته على المصلحة الامنية بالمركز الترابي باولاد تايمة في حدود الساعة الخامسة من مساء يوم الجمعة، حيث حل المتهم ضيفا على العناصر الدركية، قد استدل الستار على اولى فصول الجريمة في انتظار الاستماع الي المتهم في المنسوب اليه قبل احالته في حالة اعتقال على الوكيل العام لدى محكمة الاستئناف باكادير بتهمة القتل العمد.