مشروع بحثي بريطاني لتحديد موعد وفاة الانسان

آخر تحديث : الجمعة 1 أبريل 2016 - 1:07 صباحًا
2016 04 01
2016 04 01

أطلقت جامعة ايست انغليا البريطانية مشروع بحثيا مدته أربع سنوات تستخدم فيه قواعد بيانية ضخمة بحجم معلوماتها الطبية لتحديد عمر الفرد المتوقع وموعد الرحيل عن هذا العالم نتيجة الاصابة بأمراض مزمنة.

ويستخدم المشروع الممول من معهد الاكتواريين البريطاني خبراء من شركة افيفا العملاقة للتأمين

وقالت رئيسة فريق الباحثين البروفيسورة الينا كولينسكايا من كلية علوم الكومبيوتر في جامعة ايست انغليا: “ان الأشخاص في انحاء العالم يعيشون أعمارا أطول اليوم ونحن نريد تطوير برمجيات تستخدم القواعد البيانية الكبيرة التي تبنيها مؤسسات العناية الصحية لتوقع عمر الانسان“.

ونقلت صحيفة الديلي تلغراف عن البروفيسورة كولينسكايا ان فريق الباحثين يريدون تحديد وحساب العوامل الأساسية التي تؤثر في الوفاة وطول العمر مثل خيارات نمط الحياة والحالات الطبية والتدخلات الطبية

أضافت: “ان ما يهمنا بصفة خاصة ان نفهم كيف تؤثر الأمراض المزمنة المختلفة وعلاجاتها على العمر المتوقع للفرد“.

وقال خبراء: ان المشروع يتماشى مع اتجاه لدى شركات التأمين لمعرفة المزيد عن زبائنها الذين يؤمنون على حياتهم لديها.

وأوضح نيد كازاليت المحلل التأميني والخبير في شؤون التقاعد أن شركات التأمين لم تصل بعد إلى مرحلة “اخذ عينات من دم الزبون واختبار الحمض النووي ولكن هذا هو الاتجاه بكل تأكيد“.

مواقع