مصطفى العراف يقدم استقالته من الحزب الاشتراكي الموحد

آخر تحديث : السبت 23 مايو 2015 - 7:24 مساءً
2015 05 23
2015 05 23

نص استقالة مصطفى العراف من الحزب الاشتراكي الموحد: إلى الرفيقات والرفاق بالحزب الاشتراكي الموحد استقالة من الحزب الاشتراكي الموحد وجميع أجهزته رغم صعوبة اتخاذ موقف الانسحاب من إطار راهنت عليه أنا و مجموعة من رفيقاتي ورفاقي من اجل تحقيق طموحات وأمال فئات عريضة من أبناء شعبنا في الحرية والكرامة والعدالة والاجتماعية الا انني لم اجد بدا من اتخاد قرار الاستقالة النهائية من صفوف الحزب الاشتراكي الموحد ودلك بناء على الاسباب والمبررات التالية :

• السلوكات البئيسة و المخزية المنافية للأخلاق و القيم اليسارية التي تربينا عليها و التي تعامل بها معي المكتب المحلي للحزب الاشتراكي الموحد بتارودنت حتى خيل لي اني متواجد بإحدى محاكم التفتيش الفاشية ، حيت ان القيادة المحلية للحزب الاشتراكي الموحد امهلتني اسبوعا لطردي من الحزب أن لم أقدم لها تفسيرات مقبولة ومقنعة عن أسباب إجرائي لحوار صحفي وهو سلوك بئيس يعود لزمن ادريس البصري حين كان يمنع على الاعلام الرسمي الانفتاح على معارضي النظام المخزني بالإضافة لطلب المكتب المحلي بتوضيحات متعددة بعضها متير لضحك و الأسف والاشمئزاز متل استفسارهم عن أنكم أصبحتم تنشرون باستمرار لقاءات و أنشطة أحزاب معادية كما سموها على المنابر الإعلامية التي تشرفون عليها و على صفحات التواصل الاجتماعي المحسوبة عليكم..وعن سبب استضافتي في منزلي ، بعض الأصدقاء في لقاء مغلق.. وسبب وضعي لجيم على بعض منشورات الرفيق مسياح بموقع التواصل الاجتماعي الفايسبوك •انحراف الحزب عن خطه السياسي خط النضال الديمقراطي الجماهيري وتجميده المقررات و المواقف و التقييمات السياسية و التنظيمية التي تبلورت في أرضية المؤتمر الثالث “الديمقراطية… هنا و الآن”.

سأضل مناضلا يساريا كما انا منحازا دوما لقضايا المستضعفين والمقهورين الى جانب الجماهير الشعبية ولنا في ارض نضال موعدا