مقتل مغربي من أصل هواري انضم الى صفوف داعش بسوريا

آخر تحديث : الثلاثاء 21 أبريل 2015 - 1:51 صباحًا
2015 04 21
2015 04 21

موسى محراز لقي شاب يدعى ” ياسين ” من مواليد 13/ 3 / 1983 يتحدر من دوارالطلبة بالجماعة القروية سيدي احماد واعمر بالدائرة الترابية اولاد تايمة ضواحي تارودانت، مصرعه كمتتطوع في صفوف ما يسمى بالدولة الاسلامية بالعراق والشام. زحسب مصادر امنية فان عائلة الضحية توصلت بعد عصر يوم الاحد مكالمة هاتفيه مجهولة الهوية، اخبرت عائلة الهالك بوفاته حيث كان يقاتل في صفوف الداعشيين بسوريا. ويضيف المصدر على ان خبر وفاة ” ياسين. ر ” المعروف لدى الجميع بالسمعة الطيبة وحسن الخلق، خلف ردود افعال افعال متباينة ليس فقط بين اهل واسرته، بل على صعيد المنطقة، خاصة وكما سلف الذكر ان المعني بالامر كان يحظى بشعبية مطلقة لدى الجميع، فبعد ان شب وترعرع في وسط عائلي عادي، انتقل الى مدينة اكادير حيث عمل كتاجر هناك، وتعرف على شابة من جنسية انجليزية قدر له ان تزوج بها، لكن زواجه بها انتهى في الاخير باعلان طلاقه بها، ليتزوج بعد ذلك بشابة من جنسية ايرانية، ومن تم انتقل الى رفقة زوجته الثانية الى ايران، رزق منها بطفل، ليلتحق بعد ذلك بصفوف ” داعش ” بسوريا مرورا بالعراق.