مقر جديد للسفارة الأمريكية بالمغرب

آخر تحديث : الأربعاء 3 ديسمبر 2014 - 12:52 صباحًا
2014 12 03
2014 12 03

دنيا بريس/ موسى محراز

تعزيزا للروابط الوثيقة والعريقة والعلاقة الوطيدة التي تجمع بين المغرب والولايات المتحدة، افتتح يوم الثلاثاء بصفة رسمية المقر الجديد للسفارة الأمريكية بالرباط، الافتتاح الذي حضره إلى جانب السيدة زليخة نصري، والسيد الطيب، السيد عمر القباج، الفاسي الفهري، رئيس الحكومة، عبد الإله ابن كيران، وعدد من أعضاء الحكومة وممثلين عن السلك الدبلوماسي المعتمد بالمغرب، كان فرصة لرئيس الحكومة عبد الإله بن كيران للإشادة بالعلاقة الثانية التي تجمع البلدين على مر العصور، مشيرا في الوقت ذاته أان المغرب البلد الوحيد الذي يحتضن في ذات الآن أقدم بعثة دبلوماسية أمريكية ـ البعثة الأمريكية في طنجة ـ وأحدث سفارة أمريكية في العال، مؤكدا في كلمته التي ألقاها بالمناسبة، على أهمية الحوار الاستراتيجي بين البلدين الشريكين ونتائج الزيارة الملكية لواشنطن (نونبر 2013)، التي توجت بلقاء القمة الذي انعقد بالبيت الأبيض بين صاحب الجلالة الملك محمد السادس والرئيس باراك اوباما، كما جدد رئيس الحكومة التأكيد على استعداد المملكة للعمل على تعزيز العلاقات الثنائية وفق رؤية متبصرة ترمي توطيد السلم والاستقرار في العالم. من جهته، هنأ السفير الأمريكي السيد دوايت بوش، بتشييد ما اسماه بالجوهرة المعمارية، معربا عن اعتزازه بإنجاز هذا المشروع الذي يعكس الصداقة التاريخية والعلاقات المتميزة القائمة بين الولايات المتحدة الأمريكية والمغرب، ويضيف السفير أن “المملكة المغربية هي أول دولة اعترفت باستقلال أمريكا سنة 1777″، مشيرا إلى أن معاهدة السلم والصداقة المغربية- الأمريكية هي أقدم معاهدة توقعها الولايات المتحدة مع بلد أجنبي والتي وضعت أسس علاقة عريقة وتاريخية بين البلدين.