منظمة “ماتقيش ولدي” تدين بشدة جريمة قتل واكل قلب طفل قاصر

آخر تحديث : الثلاثاء 15 أغسطس 2017 - 10:23 صباحًا
2017 08 15
2017 08 15
دنيا بريس

عبر مجموعة من الصحف الوطنية الورقية والمواقع الإلكترونية، تلقت منظمة “ماتقيش ولدي” خبر اعتداء جنسي مرفوق بجريمة قتل بشعة وتشريح للجثة وأكل القلب بعد فصله عن الجسد.

ومنظمة ماتقيش ولدي، إذ تدين مثل هذه الفعل الوحشي،  توجه بيانها للمسؤولين من برلمان وحكومة وقضاء مرادها  ضرورة تحمل المسؤولية .  إذ لا يجب السكوت على ما يقع والمعول عليه التجند لمحاربة ظاهرة الاغتصاب والاعتداء الجنسي على الأطفال ومواجهة هذه الوحوش البشرية التي خرجت للعلن وأصبحت بالإضافة إلى الاغتصاب تتفنن في القتل وتشويه الأجسام .

إن هذا الفعل يسألنا جميعا ويدق ناقوس الخطر ويعلن أننا قد اقتربنا من العيش في الغابات وأن أطفالنا غير المحميين أضحوا عرضة لمثل ما وقع .  فما العمل إذن؟