من أجل إرساء مسار مهني بسلك الثانوي الإعدادي وبكالوريا مهنية اعتبارا من الدخول المدرسي 2016-2015

آخر تحديث : الجمعة 24 يوليو 2015 - 10:04 صباحًا
2015 07 24
2015 07 24

تم امس الخميس بالرباط التوقيع على اتفاقيتي إطار للشراكة بين وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني ووزارة السياحة ووزارة الصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني، و ذلك من أجل إرساء مسار مهني بسلك الثانوي الإعدادي وبكالوريا مهنية اعتبارا من الدخول المدرسي 2016-2015، في مهن السياحة والفندقة ، وكذا إرساء مسار مهني على مستوى السلك الثانوي الإعدادي في حرف الصناعة التقليدية الإنتاجية. وأوضح بلاغ لوزارة التربية الوطنية والتكوين المهني أن الاتفاقية الأولى التي وقعها كل من السيدين رشيد بن المختار وزير التربية الوطنية والتكوين المهني ولحسن الحداد وزير السياحة بحضور الوزير المنتدب المكلف بالتكوين المهني السيد خالد برجاوي ، تهدف إلى فتح المجال أمام تلاميذ الثانوي الإعدادي للتكوين طيلة فترة الدراسة، بهذا السلك التعليمي في مهن السياحة والفندقة في تخصص المطعمة بكل من الثانوية الإعدادية الأطلس بفاس والثانوية الإعدادية للامريم بمراكش. ويرتكز هذا المسار المهني، الذي ستستغرق مرحلته التجريبية مدة ثلاث سنوات، على التشبيك بين مؤسسة تكوين في مهن السياحة والفندقة وثانوية إعدادية، وعلى استفادة التلاميذ من التعليم العام بالثانوية الإعدادية ومن التكوين بمؤسسة التكوين في التخصصات المختارة. وبموجب هذه الاتفاقية، سيتم أيضا إحداث مسلك في البكالوريا المهنية في مهن السياحة والفندقة تخصص خدمات الطعامة بالثانوية التأهيلية مولاي سليمان بفاس، وبالثانوية التأهيلية الحسن الثاني بمراكش في تخصص فنون الطبخ. وتسعى الاتفاقية الثانية التي وقعها السيد رشيد بن المختار والسيدة فاطمة مروان وزيرة الصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني، إلى إرساء مسار مهني بالثانوي الإعدادي في حرف الصناعة التقليدية الإنتاجية بكل من الثانوية الإعدادية المنصور بمكناس والثانويتين الإعداديتين إفريقيا وابن عبدون بالدار البيضاء، في تخصصات الحدادة الفنية والنجارة الفنية والفصالة والخياطة. وحسب مقتضيات الاتفاقيتين، فإن وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني تلتزم بالمشاركة في إعداد العدة البيداغوجية الخاصة بالمهن المختارة وتنظيم الحملات الإعلامية والتحسيسية للحث على التوجيه نحو المسار المهني بالثانوي الإعدادي وتوفير التأطير بالنسبة لمواد التعليم العام وإدراج نتائج التقويم في التكوين ضمن النتائج المحصل عليها بالثانوي الإعدادي وإدراجها في منظومة مسار. ومن جهتها، تلتزم كل من وزارة السياحة ووزارة الصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني بإعداد العدة البيداغوجية بتنسيق مع وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني وتوفير المكونين والفضاءات والمواد الضرورية للتكوين بمؤسسات التكوين.