نتيجة الطب الشرعي تبرئ سعد لمجرد من اغتصاب الفتاة الفرنسية

آخر تحديث : الأربعاء 15 مارس 2017 - 12:50 مساءً
2017 03 15
2017 03 15

في جديد ملف سعد المجرد، وحسب موقع  mediapart الذي أورد الخبر، فقد حسم الطب الشرعي قراره بقضية الفنان المغربي واغتصابه للفتاة الفرنسية لورا بريول، حيث أثبت أنه لا أثر للحمض النووي الخاص به بجسد لورا وهذا يؤكد أنه لم يتم إقامة علاقة جسدية بينهما،

واعترف مؤخرا بأنه طلب من الفتاة أن تذهب معه إلى غرفة الفندق الخاصة به ولكنه نفى قيامه بالاعتداء عليها بالضرب أو قيامه بعلاقة معها، مستشهدا بأن كاميرات الفندق قامت بتصويرها وهي داخلة إلى غرفته وهي خارجة منها وكانت بكامل أناقتها ولم يكن يبدو عليها أي آثار لضرب.

وأشار الى أن سعد لمجرد فقد أعصابه أمام الفتاة في المحكمة بعدما قالت إنه اعتدى عليها حيث قال لها: “أنتي كاذبة”، وأكد أنه لم يضربها من الأساس، وأشارت الفتاة أنها كانت تنوي إقامة علاقة معه ولكنها تراجعت عن الفكرة بعد تعنيفه لها وهو ما نفاه جملة وتفصيلا.

من ناحية أخرى، نفى البشير عبدو، والد الفنان المغربي سعد لمجرد، صحة خبر حصول ابنه “المعلم” على البراءة من تهمة اغتصاب فتاة فرنسية تدعى ”لورا بريول”، قائلا ان سعد المجرد لا يزال في السجن في فرنسا ولم يصدر قرار المحكمة لغاية الآن، راجيا من الله ان القرار حين يصدر يكون فعلا لصالح سعد. وكانت وسائل اعلام عديدة قد تناقلت الخبر هذا المساء مؤكدة براءة سعد لمجرد استنادًا كما يبدو على خبر اذاعته إحدى الإذاعات الخاصة المغربية.

وقال البشير عبدو في تغريده نشرها حول خبر براءة ابنه واطلاق سراحه: ” الى جميع محبي سعد لمجرد: ألف شكر للمعجبين على التضامن الصادق و الرسائل الحاملة للدعم المعنوي.. سأجيب الآن على السؤال المطروح بكثرة : ( متى سيصدر الحكم أو هل صدر ) لم يصدر بعد ونرجو من الله أن يكون إيجابيًا بإذن الله، شكرًا على رسائلكم”.

وأضاف البشير عبدو “نتمنى من الجميع دعم ابن المغرب سعد المجرد للفوز بجائزة الموركس دور لهذا العام الذي أشارت له مرة أخرى قناة الحرة للتذكير به و شكرا للمعجبين الذين حضروا لتشجيع سعد رغم هذه الظروف التي تعد سحابة عابرة”.