نواب البيجيدي يطالبون بتنظيم زيارة استطلاعية لجامعة فاس بعد أحداث العنف الأخيرة

آخر تحديث : الأحد 28 يونيو 2015 - 12:02 صباحًا
2015 06 28
2015 06 28

على اثر الاحداث الاخيرة التي شهدتها جامعة فاس ومن اجل الوقوف على مخلفات أحداث العنف التي تشهدها هذه المؤسسة، طالب فريق العدالة والتنمية بمجلس النواب، من رئيسة لجنة التعليم والثقافة والاتصال بالمجلس، تنظيم مهمة استطلاعية لجامعة سيدي محمد بن عبد الله بفاس،. ودعا الفريق النيابي لحزب العدالة والتنمية، إلى تنظيم مهمة استطلاعية مؤقتة لجامعة سيدي محمد بن عبد الله بفاس، للاطلاع على ما وصفوه “بمخلفات العنف التي تشهدها هذه الجامعة، وتأثيرها على اجتياز الطلبة للامتحانات”. ويأتي طلب نواب العدالة والتنمية بزيارة جامعة فاس، بعد أيام فقط من حديث فرع فاس لمنظمة التجديد الطلابي، المقربة من حزب البيجيدي، عن تعرض عدد من أعضائها للاعتداء من طرف طلبة “النهج الديمقراطي القاعدي”. وتحدثت المنظمة في موقعها الرسمي، عن “محاولة اغتيال” تعرض لها أحد أعضائها من قبل الطلبة اليساريين، مؤكدة أنه نقل إلى المستشفى الجامعي الحسن الثاني نظرا لخطورة حالته. لكن، وفي الجهة المقابلة يتهم الطلبة القاعديون، طلبة التجديد الطلابي، بالهجوم عليهم باستعمال الأسلحة البيضاء، بالتزامن مع إجراء امتحانات الدور العادية.