هل الرياضة الرودانية في تدبدب و تقهقر ؟ (1)

آخر تحديث : الثلاثاء 16 يونيو 2015 - 12:40 مساءً
2015 06 16
2015 06 16

بقلم/ الحاج أحمد سلوان عرفت الرياضة الرودانية منذ نشأتها من خلال الألعاب التقليدية ( سب/ سبوط بعربن/ بعربن – هريد – أنا خشبة مانطيح …) تطورا زمانا ومكانا خاصة حيث شاعت أولى نظريات عن الثقافة الرياضية من قبيل : أعلى-أسرع –أقوى : altius-citius –fortius بالاضافة الى : سرعة – خفة – تحمل – قوى (vitesse – agileté – résistance – force . V A R F – –. الممارسة الرياضية الرودانية : هذا، و قد تنوعت الممارسة الرودانية تنوع هذه الرياضات : سباق الدراجات، العدو الريفي، كرة القدم، كرة المضرب، كرة السلة، الكرة الطائرة الى المصارعة والملاكمة . قد يتساءل متسائل أين كانت تمارس هذه الرياضات؟ – كرة القدم كان فضاؤها الأول بلاسطاح قرب المدار الرياضي الذي كان يستغله الجيش الفرنسي ثم تم تحويله الى المحايطة أمام البريد الحالي ثم الى مكانه الان وهو معشوشب على أحسن طراز : مكسب مهم تم تحقيقه . – كرة المضرب كانت لها أربعة فضاءات : الأول هو الملعب الحالي ( الملعب هاهو والممارسة فيناهي ؟ )، الثاني كان بثانوية ابن سليمان الروداني، الثالث كان جانب مقر الوقاية المدنية حاليا والرابع كان بالمحكمة الخاصة الان بقضاء الأسرة ( تم طمس هذه الملاعب الثلاثة ولم يعد لها أثرا في الخريطة البنيوية ). – كرة السلة، كرة اليد والكرة الطائرة كانت ملاعبها الثلاثة بجانب ملعب كرة المضرب الحالي الذي توسع على حساب هذه الرياضات بتعليمات من مسؤول عبقري أشرف على توسيع ملعب كرة المضرب لتنظيم بطولة المغرب دون تحقيق التعويض في المكان المخصص اليوم لوقوف الدراجات والسيارات أمام المحكمة الابتدائية الجديدة . – اما المصارعة و الملاكمة فقد كانت الحلبة تبنى في المسبح الثاني كما يعرف الى الان عند السباحين وكان الجمهور يجد مقاعده في المسبح الثالث أي الغارق ، في حين أن المسرح كان هو كذالك يعرف العرض في ملعب كرة المضرب الذي كان يجانب المقر الحالي للوقاية المدنية ( مسرحيات فولبون – المعلم عزوز – حليب الضياف – الفكيع … ) ولقد ساهمت الرياضة الرودانية في إشعاع مدينة تارودانت التي عرفت بالعلمية والفلاحية والسياحية… وهذا المجال( الاشعاع الرياضي ) بدأ مع تألق فريق إتحاد الشبيبة الرياضية الرودانية ( UJST) خاصة في المدة الزمنية المحصورة ما بين 66/72: لقد طعم هذا الفريق الكرة الوطنية حسب التصنيف التالي : – الفريق الوطني للامل : عبد ربه احمد سلوان، عمر علي . – الفريق الوطني للشبان : بدر الدين العربي، بنادار عبد الكبير، عمران الجيلالي . تجليات الكرة الرودانية في شطر الجنوب : لقد كان هذا الفريق ينازل الفرق طبقا للجدول التالي :

اسم الفريق                         المنطقة                                المدينة الحسنية                             سوس                                  اكادير الرجاء                                 سوس                                  اكادير الأمل                                 الشياظمة                              الصوير الإتحاد                               عبدة                                     اسفي الكوكب                              تانسيفت                               مراكش الملودية                             تانسيفت                              مراكش النجم                                تانسيفت                              مراكش كوكب السعد                      الشاوية                                الدار البيضاء نادي العلم                         الشاوية                                الدار البيضاء الحياة                               الشاوية                                الدار البيضاء الأولمبيك                           الشاوية/ ورديغة                     خريبكة السريع                              الشاوية/ ورديغة                    ودا زم الرجاء                                تادلة                                   بني ملال الإتحاد                              تادلة                                    الفقيه بنصالح الشباب                            الاطلس المتوسط                    خنيفرة السطاد                            الغرب                                   الرباط البريد                               الغرب                                   الرباط اليوسفية                          الغرب                                   الرباط

ومعلوم ان هذه الفرق كانت تمارس في القسم الوطني الثاني شطر الجنوب وكان عددها ينحصر في 14 فريقا في كل موسم. و للقارئ الفاضل كامل التحليلات والاستنتاجات والاستجلاءات كل حسب قدراته وتكوينه و مؤهلاته …: هذا فلاش باك على ما كانت عليه الرياضة الرودانية ( كرة القدم ) في أواسط الستينات وبداية السبعينات ولنا موعد مع القراء الأعزاء في النبش في التاريخ الرياضي لهذه المدينة وهو تاريخ غني يستحق الإثارة والمعالجة بغية اطلاع الجيل الحالي على خباياه وتجلياته عل هذا الأمر يكون بمثابة فسحة رودانية رمضانية فصيام و قيام مقبولان بإذن الله .