ورزازات: في قضايا تتعلق بترويج مواد غذائية فاسدة أحكام تتراوح بين شهرين و6 أشهر حبسا نافذا في حق المخالفين

آخر تحديث : الأربعاء 15 يوليو 2015 - 11:23 مساءً
2015 07 15
2015 07 15

قضت هيئة المحكمة لدى ابتدائية بورزازات اليوم الاربعاء بمؤاخذتهم الاظناء بتهمة حيازة وترويج مواد استهلاكية فاسدة، والحكم على المتهم الرئيسي بستة أشهر حبسا نافذا مع الغرامة، كما أدين اثنين من مساعديه بثلاثة أشهر حبسا نافذا مع الغرامة، فيما قضت المحكمة بشهرين نافذين في حق ثلاثة متهمين آخرين مورطين في ذات النازلة. وكانت النيابة العامة بورزازات قد وجهت للمتهين في هذه القضية عدة تهم من ضمنها توزيع مواد فاسدة، والمشاركة في حيازتها بدون سبب مشروع داخل مخازن، والمشاركة في توزيع منتوج غذائي يشكل خطرا على صحة الإنسان، وعرض منتوج لا يتوفر على عنونة مطابقة للشروط القانونية، وترويج مشروبات يعلم أنها فاسدة. وتعود وقائع هذه النازلة إلى يوم 17 يونيو الماضي حين تمكنت اللجنة الإقليمية المختلطة المكلفة بمراقبة الجودة وشروط الصحة والأسعار في ورزازات من ضبط أزيد من 18 طنا من المواد الاستهلاكية الفاسدة، والمجهولة المصدر داخل مستودع غير مصرح به، ولا تتوفر فيه شروط السلامة الصحية، يقع في بناية بحي تابونت، التابع للجماعة القروية ل”تارميكت” المحاذية لمدينة ورزازات. ومن جملة المواد التي تم حجزها خلال هذه العملية هناك 5 أطنان من المواد الاستهلاكية تحتوى على أصناف مختلفة من عصير الفواكه، إلى جانب ثمانية أطنان ونصف من المواد الغذائية المختلفة عبارة عن زيوت، وعلب لمركز الطماطم، والمشمش المجفف، والشوكولاطة، إضافة إلى مواد للتنظيف.