وزارة الداخلية: اعتقال مغربية ببرشلونة مقيمة بإسبانيا كانت تريد الانضمام إلى تنظيم “داعش” في سورية

آخر تحديث : الأحد 8 مارس 2015 - 12:51 صباحًا
2015 03 08
2015 03 08

دنيا بريس/ ومع اعتقل الحرس المدني الإسباني، أمس السبت بمطار إيل برات في برشلونة (شمال شرق إسبانيا) مغربية مقيمة بإسبانيا كانت تريد الانضمام إلى تنظيم ” داعش” في سورية، وذلك حسب ما أعلنته وزارة الداخلية الإسبانية. وأوضح بلاغ للوزارة أن الموقوفة (س.ي)، التي قبض عيلها حوالي الساعة الواحدة والنصف زوالا بمطار إيل برات لدى عودتها من تركيا، كانت موضوع مذكرة توقيف دولية صادرة عن المحكمة الوطنية، أعلى هيئة جنائية إسبانية، بتهمة الإرهاب، مشيرة إلى أن الاعتقال جرى بتعاون مع السلطات التركية. وأضاف المصدر ذاته أن المعنية بالأمر غادرت بلدة روبي (برشلونة) حيث كانت تقيم في دجنبر الماضي رفق ابنها ذي الثلاث سنوات، وهو من جنسية إسبانية، مبرزا أنه تم التبليغ عن اختفاء الصبي من قبل والده، المقيم أيضا بإسبانيا. وتابع بلاغ الداخلية الإسبانية أنه جرى توقيف هذه المتهمة قبل ذلك بتركيا لدى “محاولتها دخول سورية للانضمام إلى صفوف داعش”. وقالت الوزارة إن الموقوفة ربما كان لها ” دور كبير ” في استقطاب وتجنيد وإرسال نساء متعاطفات مع هذا التنظيم الإرهابي.