10 أشهر حبسا نافذة بتهمة إهانة موظفين عموميين في حق المعروف ب ” حمزة الحزين “

آخر تحديث : الجمعة 18 أغسطس 2017 - 7:39 مساءً
2017 08 18
2017 08 18
دنيا بريس/ إدريس لكبيش

أصدرت الغرفة الجنحية التلبسية بالمحكمة الابتدائية بإنزكان، اليوم الجمعة 18 غشت الجاري حكمها القاضي بإدانة الناشط الفايسبوكي الملقب ب “حمزة الحزين ” ب10 أشهر حبسا نافذة وغرامة مالية قدرها 500 درهم، بعد متابعته بتهمة إهانة موظفين عموميين طبقا للفصل 263 من القانون الجنائي، وذلك على خلفية نشر شريط فيديو على مواقع التواصل الاجتماعي والموقع العالمي، اتهم من خلاله مصالح الدرك الملكي بمنطقة خميس أيت عميرة وأحد نواب وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بإنزكان بالارتشاء وتزوير محضر معاينة متعلق بحادثة السير مميتة، الحادثة التي شهدتها منطقة خميس أيت عميرة إقليم شتوكة أيت باها خلال شهر يونيو الماضي وأودت بحياة شخص ينحدر من المنطقة. وكانت النيابة العامة بإنزكان قد أمرت بفتح بحث قضائي بخصوص هذه القضية والتي أشرفت عليها مصالح الدرك الملكي بأكادير، هذا قبل أن تصدر أمرها بوضع المشتبه فيه رهن الاعتقال الاحتياطي بالسجن المحلي بايت ملول، وإحالته على الغرفة الجنحية التلبسية التي أصدرت قرارها القاضي بمتابعته بالمنسوب إليه والحكم عليه ب 10 أشهر حبسا نافذة وغرامة مالية قدرها 500 درهم.

‎‏