هذا ما قررته لجنة التأديب بحزب الاتحاد الدستوري في حق عضوة برلمانية بعد وصفها للريفيين بالأوباش

آخر تحديث : الخميس 3 نوفمبر 2016 - 12:33 صباحًا
2016 11 03
2016 11 03

قررت لجنة التأديب والتحكيم التابعة للاتحاد الدستوري تجميد عضوية النائبة البرلمانية باسم الحزب خديجة الزياني على خلفية تصريحها الذي وصفت فيه الريفيين بالأوباش، وحسب مصادر اعلامية والتي اوردت الخبر، فان لجنة الحزب اجتمعت صبيحة يوم الأربعاء وقررت بالإجماع تجميد عضوية الزياني من جميع هياكل الحزب إلى حين استكمال المسطرة.

وقال بلاغ للحزب ودائما حسب المصدر الاعلامي، انه على اثر التعليق الشخصي وغير المسؤول الذي نشرته خديجة الزياني على حسابها بخصوص أحداث الحسيمة، والذي بادر الاتحاد الدستوري إلى إصدار بلاغ توضيحي بشأنه، معلنا عن تبرُئه مما جاء فيه واستنكاره الشديد له، عقدت لجنة التحكيم والتأديب، بطلب من الأمين العام للحزب، اجتماعا عاجلا، بالمقر المركزي للحزب بالدار البيضاء، ترأسه احمادو الباز، خصص لتدارس أبعاد هذا التعليق الشخصي الخطير وتداعياته وكذا النتائج التي يمكن ان يتمخض عنها.

وبعد التداول بين أعضاء اللجنة، ارتأوا بالإجماع اتخاذ قرار تجميد عضوية السيدة خديجة الزياني من جميع هياكل الحزب إلى حين استكمال المسطرة